من بين الأمور الأساسية التي  نسلّط الضوء عليها  هي ضرورة تنظيف أسنانك، لكن انتبه إلى الأخطاء الشائعة التي قد تقوم بها.

إليك هذه النصائح لتحافظ على نظافة وبياض أسنانك.

 

اختيار فرشاة الأسنان

يُعتبر اختيار فرشاة الأسنان الصحيحة أكثر أهمية مما تعتقد. ينصح أخصائيو تقويم الأسنان باختيار المقاس المناسب لفمك، لتصل الفرشاة إلى جميع الزوايا، ويكون لديها شعيرات ناعمة. على عكس ما يعتقد البعض، فإن الفرشاة الخشنة ليس من الضرورة أن  تنظّف أسنانك بشكل أفضل. في الواقع، كلما كانت الفرشاة أكثر نعومة، أصبحت أكثر مرونة، وبالتالي أصبح من الأسهل الوصول إلى جميع الزوايا للقضاء على البكتيريا والجراثيم.

إلى جانب ذلك، من الضروري أيضاً معرفة متى يجب التخلي عن الفرشاة. يوصي أطباء الأسنان باستبدال فرشاة أسنانك بفرشاة جديدة كل 3-4 أشهر (إلى حينها قد تفقد الشعيرات من تأثيرها وفعاليتها!)

 

طريقة تنظيف الأسنان

من المحتمل أنك تتسرع في هذه العملية في أغلب الأحيان، إما بالفرك بشدة أو بتنظيف أسنانك بشكل عشوائي. لكن احذر – فقد يؤذي ذلك أسنانك على المدى الطويل! إليك الأسلوب الصحيح الذي يجب اتباعه.

➊ ضع كمية من معجون الأسنان بحجم حبة البازلاء

➋ امسك فرشاة أسنانك بزاوية 45 درجة على خط اللثة

➌ قم بتدليك الأسطح الخارجية ببطء وبلطف بحركة دائرية

➍ انتقل من لثتك إلى أسنانك باتجاه الأعلى ثم إلى الاسفل وبلطف

➎ انتقل برفق ذهاباً وإياباً على الأسطح الداخلية

➏ نظّف لسانك بلطف من الأمام والجانبين

➐ نظّف السطح الداخلي لأسنانك الأمامية بشكل عمودي

 

تنظيف الأسنان بالوقت المناسب

قد تستغرب من هذه النصيحة: لا تنظّف أسنانك مباشرة من بعد الأكل.

عند تناول الطعام، يبقى الحمض من جزيئات الطعام على أسنانك لمدة 15 إلى 20 دقيقة قبل أن يتخلّص اللعاب منه. فإذا كنت تغسل أسنانك بالفرشاة بينما لا يزال الحمض موجوداً، قد تؤدي بهذا إلى تآكل سطح أسنانك.

لهذا السبب، من الأفضل الانتظار لمدة 15 إلى 20 دقيقة قبل أن تستخدم فرشاة أسنانك! إذا كنت (حقاً) لا تستطيع الانتظار، عندها مضمض فمك بالماء البارد بعد الوجبة مباشرة.

أما للروتين اليومي، تأكد من تنظيف أسنانك بشكل كامل مرة واحدة على الأقل. وهذا يعني تنظيف الأسنان بالفرشاة لمدة دقيقتين كاملتين، ثم التنظيف بالخيط والمضمضة بالماء. هكذا ستتجنّب تراكم البكتيريا  وتسوّس الأسنان.

لمزيد من النصائح، اقرأ هنا آخر مدوّنة لنا.